-->
U3F1ZWV6ZTEyMTUzNDU0ODc2X0FjdGl2YXRpb24xMzc2ODE4NzgyMTE=
recent
قد يهمك قراءة

شرح اسم اللة ﺍﻟﺘﻮﺍﺏ



 أنه يقبل التوبة عن عباده ، كما قال سبحانه: ﴿وَهُوَ الَّذِي يَقْبَلُ التَّوْبَةَ عَنْ عِبَادِهِ وَيَعْفُو عَنِ السَّيِّئَاتِ وَيَعْلَمُ مَا تَفْعَلُونَ ٢٥﴾، إن الله يغفر الذنب العظيم، إذا باب عبد منه أنب، فالله سبحانه وتعالى هو الغفور الرحيم.
اسم الله الذي يُكتب عادةً بصورة "التواب" هو أحد أسماء الله في الإسلام. يتكون هذا الاسم من جزئين: "التواب" وهو صفة لله، و"التائب" وهو الذي يتوب أو يعود إلى الله.

1. **التواب:**
   - "التواب" يأتي من الجذر العربي "تَوَبَ" الذي يعني "الرجوع" أو "العودة". في سياق الله، يعني "التواب" أن الله هو الذي يقبل التوبة والرجوع، وهو الذي يتوجه برحمته للعباد الذين يتوبون إليه بصدق.

2. **التائب:**
   - "التائب" يأتي من الجذر "تَابَ" وهو العائد أو الراغب في العودة. في سياق الله، يرتبط بالتائب الشخص الذي يعود إلى الله بالتوبة، يترك الذنوب ويسعى للتقرب من الله.

 اسم الله "التواب" يعكس صفة الله بالتوبة والرحمة، حيث يقبل توبة عباده ويغفر لهم إذا تابوا وعادوا إليه بإخلاص وإيمان. يُستخدم هذا الاسم في العديد من السياقات الدينية والدعاء لطلب الغفران والرحمة من الله.
ورد في القران الكريم :

سورة البقرة                                                                                                                                      فتلقى ادم من ربه كلمات فتاب عليه انه هو التواب الرحيم ﴿٣٧﴾
سورة البقرةواذ قال موسى لقومه ياقوم انكم ظلمتم انفسكم باتخاذكم العجل فتوبوا الى بارئكم فاقتلوا انفسكم ذلكم خير لكم عند بارئكم فتاب عليكم انه هو التواب الرحيم ﴿٥٤﴾
سورة البقرةربنا واجعلنا مسلمين لك ومن ذريتنا امة مسلمة لك وارنا مناسكنا وتب علينا انك انت التواب الرحيم ﴿١٢٨﴾

ومن الدعاء باسم الله التواب ما صح من حديث ابن عمر رضي الله عنهما أنه قال:"كنا لنعُدُّ لرسول الله صلى الله عليه وسلم - في المجْلسِ الواحِدِ مِائة مرَّةٍ: رَب اغفِر لي وتبْ علي إنك أنت التوابُ الرحيم "، كما قال رسول الله صلى الله عليه وسلم. عليه الصلاة والسلام: "مَن توضَّأ فأحْسَن الوُضُوءَ ثمَّ قال: أشهَد أن لا إله إلا الله وحْدَه لا شريك لة وأشهَدُ أن محمَّدًا عبْدُه ورَسُوله، اللهمَّ اجْعلنِي مِن التوابين واجْعلنِي مِن المتطهرِين، فتِحت له ثمَانِيَة أبْواب الجنة يَدْخُل مِن أيِّهَا شاء".

ليست هناك تعليقات
إرسال تعليق

إرسال تعليق

الاسمبريد إلكترونيرسالة